عيد الموسيقى 2018 [fr]

تقام النسخة 2018 لعيد الموسيقى يوم الجمعة 22 يونيو 2018 من الساعة 6:30 مساءً إلى الساعة 00:30 صباحاً في حديقة الأزهر. ينظم الاحتفالية المعهد الفرنسي بمصر وهو كيان تابع للسفارة الفرنسية في جمهورية مصر العربية

PNG

عن عيد الموسيقى

يعتبر عيد الموسيقى منذ نسخته الأولى في فرنسا عام 1982 واحدة من أكبر الفعاليات الثقافية الفرنسية وأصبح حدثاً عالمياً. وتحتفل به حالياً 120 بلدًا حول العالم!
عيد الموسيقى هو فعالية كبيرة ومجانية مفتوحة للجمهور ولجميع الموسيقيين والهواة من جميع المستويات أو المحترفين. وهو يحتفل بالموسيقى الحية ويسلط الضوء على اتساع الممارسات الموسيقية وتنوعها وجميع الأنواع الموسيقية.

وعلى مر السنين، أصبح عيد الموسيقى، الذي ينظمه المعهد الفرنسي بمصر في القاهرة منذ 26 عامًا، حدثًا ينتظره الجمهور. أهداف عيد الموسيقى ثابتة دائماً: إبراز ظهور الساحة الموسيقية المصرية الشابة، وتعزيز الموسيقى الفرنسية المعاصرة أمام جمهور القاهرة وتطوير التبادلات الفرنسية المصرية في مجال الموسيقى.

عن النسخة 2018
سيعود عيد الموسيقى هذا العام في حديقة الأزهر يوم الجمعة 22 يونيو، بفرقٍ تعكس موسيقى الساحة الفرنسية والمصرية الجديدة.

يسهدنا ويشرفنا أن نقدم لكم برنامج الحفل:

7:10 م: علي البغدادي

8 م: شيرين عبده

علي البغدادي وشيرين عبده هما الفائزان في بمسابقة "منيرة الفن"، التي أطلقها المعهد الفرنسي بمصر عام 2018 بالشراكة مع قاعة الحفلات الموسيقية الباريسية FGO-Barbara، وخصصها للساحة الموسيقية المصرية الشابة حالياً.

شيرين عبده هي مغنية شابة تستكشف أراضي مجهولة في الموسيقى المصرية المعاصرة. مع فرقتها، تعيد استخدام الموسيقى الفلكلورية والروك والجاز بمقطوعات مبتكرة منغمسة في الموسيقى العربية الكلاسيكية.

بعد أن عمل علي البغدادي مع فرقة لإعادة غناء أغاني توم وايتس لعدة سنوات، بدأ في عام 2015 بمشروع منفرد للموسيقى المعاصرة والإلكترونية يضرب بجذوره في التقاليد المصرية. من خلال مقطوعاته الموسيقية، يسعى علي البغدادي إلى تجاوز ازدواجية الثقافات والوقت وتحقيق الانسجام التصالحي.

8:50 م: القصر
تتألف الفرقة من ستة موسيقيين من أصول مختلفة، فهذه الفرقة هي إشادة لسايكيديلك بوب السبعينات في الشرق الأوسط. تمزج القصر بين صوت المرآب للمدرسة القديمة للروك
والأدوات التقليدية في العالم العربي، وتقدم تجربة موسيقية للقديم متأثرة بالأنواع الموسيقية التي عبرت الشرق.

10:05 م: هوس
هوس هي فرقة مصرية مستقلة تستكشف الأبعاد الموسيقية الجديدة عن طريق خلط الأنواع الموسيقية. فيخلقون مزيجاً بارعاً بين الأدوات الموسيقية الشرقية التقليدية وقواعد الروك والبوب.

11:20 م: أسيد أراب
احتلت هذه الفرقة الباريسية الشهيرة التي تتبنى الموسيقى الإلكترونية مكاناً مهماً في المهرجانات الأوروبية والنوادي منذ عدة سنوات. وتستوحي أغانيها من الثقافة العربية وتمزجها بأنواع الموسيقى التكنو والأسيد هاوس والديسكو. سوف يأتون إلى القاهرة في إطار جولة إقليمية تشمل المعهدين الفرنسيين بلبنان وتركيا.

لمزيد من المعلومات، يرجى الرجوع إلى الملف الصحفي المتاح على الرابط التالي https://goo.gl/tXBgVT

للتواصل معنا:
فيكتور سلامة: victor.salama@institutfrancais-egypte.com/ 02 27 91 59 30 / 0122 968 86 69

ريم يسري: ryosry@institutfrancais-egypte.com / 02 27 91 58 71 / 0122 968 86 69

ماريان رمسيس: :Marianne.Ramses@institutfrancais-egypte.com / 02 27 91 59 10 / 0122 968 86 69

PNG

نشر في 12/06/2018

أعلى الصفحة