توقيع ملحقين لاتفاقيتين خاصتين بمنح مقدمه من الوكالة الفرنسية للتنمية [fr]

في 8 أكتوبر 2019 وبمقر وزارة التعاون الدولي، تم توقيع ملحقين لاتفاقيتين متعلقتين بمنح مقدمه من الوكالة الفرنسية للتنمية.

الاتفاقية الأولى وقتعها من الجانب المصري، د. سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، ومن الجانب الفرنسي، السيد/ ماتيو فاسور، المدير الإقليمي للوكالة الفرنسية للتنمية لمنطقة شمال أفريقيا، بحضور السيد/ ستيفان روماتيه، سفير فرنسا في جمهورية مصر العربية.

تتيح هذه الاتفاقية بمد فترة تنفيذ الدعم المادي المقدم من الاتحاد الأوروبي (والمفوض به الوكالة الفرنسية للتنمية) حتى عام 2023 بخصوص مشروع إيجاس، الذي يحظى بتمويل مشترك من البنك الدولي (300 مليون يورو) والاتحاد الأوروبي (68 مليون يورو) والوكالة الفرنسية للتنمية (70 مليون يورو). يهدف هذا المشروع، الذي يأتي في إطار برنامج شامل تنفذه الحكومة المصرية، إلى توصيل الغاز الطبيعي لصالح 2.3 مليون أسرة مصرية.

الاتفاقية الثانية وقعها من الجانب المصري، كل من د. سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، و.د محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، ومن الجانب الفرنسي، السيد/ ماتيو فاسور، المدير الإقليمي للوكالة الفرنسية للتنمية لمنطقة شمال أفريقيا، بحضور السيد/ ستيفان روماتيه، سفير فرنسا في جمهورية مصر العربية.

تتناول الاتفاقية الثانية مد الجانب التنفيذي للمساعدات التقنية متعددة الأشكال المتعلقة بتدعيم الحوكمة المالية والعملية بقطاع الطاقة في مصر، تلك الأشكال المندرجة في إطار برنامج مساعدات تقنية قوامه 3 مليون يورو تمول الوكالة الفرنسية للتنمية نصفه. وكان هذا البرنامج مقدم بالتوازي مع قرض من الخزانة العامة قوامه 175 مليون يورو ممنوح من الوكالة الفرنسية للتنمية في 2017.

نشر في 24/10/2019

أعلى الصفحة