الاسبوع الفرنسي - المصري للمدن المستدامة [fr]

في 22 نوفمبر 2017، يفتتح بالقاهرة السيد/ستيفان روماتيه، سفير فرنسا في مصر، الدورة الأولى للاسبوع الفرنسي-المصري للمبادلات واللقاءات حول الموضوعات العمرانية تحت عنوان "صناعة المدينة المستدامة".

JPEG

يشارك في تنظيم اسبوع المدينة المستدامة والذي سيُعقد حتى 28 نوفمبر 2017 كل من المعهد الفرنسي في مصر والقسم الاقتصادي التابع لسفارة فرنسا والوكالة الفرنسية للتنمية بالتعاون الوثيق مع شركائهم المصريين. وتجمع هذه التظاهرة خبراء وشركات وممثلين عن المجتمع المدني ومتخذي قرار فرنسيين ومصريين من خلال العديد من المؤتمرات واللقاءات التي تدور حول موضوعات محددة.

من خلال هذا الحدث الكبير، تطمح فرنسا، الملتزمة دائما وقوفا بجانب مصر حول المسائل المتعلقة بالتنمية العمرانية، إلى إطلاق ديناميكية جديدة للشراكة والتعاون مع مصر. ويحدو فرنسا أيضاً طموح تدعيم حلول في مواجهة التحدي العمراني تكون متكيفة مع طبيعة المدن المصرية.

يبدأ الاسبوع في 22 نوفمبر بعقد الدورة الثانية من منتدى الحركة العمرانية "وسائل نقل عمراني فعال لصالح المدن المستدامة". تنظم هذا المنتدى الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) وشركائها الفرنسيين "كوتادو" CODATU (التعاون من أجل التنمية وتحسين وسائل النقل بالمدن وبالمناطق المحيطة بالطرق الدائرية) و "سيريما" CEREMA (مركز الدراسات والخبرة حول المخاطر والبيئة والحركة وتهيئة الأراضي) مخاطبا شركاء مصريين بقطاع النقل. وبحضور وزارة النقل المصرية والخبراء والشركات الفرنسية، سيتيح المنتدى التباحث بصفة خاصة حول الأدوات المعنية بتخطيط وتطوير شبكة النقل الجماعي بالمدن المصرية. ومن المتوقع أن يفتتح المنتدى وزير النقل، د. هشام عرفات مهدي، ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، د. سحر نصر.

في 23 نوفمبر، سيُعقد "المنتدى الاقتصادي للمدينة المستدامة" من تنظيم القسم الاقتصادي بسفارة فرنسا وصحيفة الأهرام ابدو الاسبوعية. سيتيح المنتدى للشركات الفرنسية والمصرية تدعيم حلول مبتكرة لصالح التنمية العمرانية المستدامة في مصر. وسيتم عرض الانجازات الملموسة التي حققتها شركات في مجال الطاقة الفعالة و"المدينة الذكية"(smart city) من خلال قنوات مختلفة بمشاركة شخصيات رفيعة والوزراء التاليين: مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، السيد/ إبراهيم محلب، ووزير الكهرباء والطاقة المتجددة، السيد/ محمد شاكر، ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، د. سحر نصر، ووزير البيئة، د. خالد فهمي، ورئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة للتنمية العمرانية، اللواء/ احمد زكي عابدين.

وسيستقبل المعهد الفرنسي في مصر على مدى ثلاثة أيام، من 25 إلى 27 نوفمبر، منتدى بعنوان "صناعة المدينة المستدامة-وجهات نظر متلاقية فرنسية-مصرية حول تحديات الحوكمة العمرانية" المفتوح للجمهور (في إطار الأماكن المتاحة). وبالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للإسكان وبرنامج الأبحاث العمرانية CLUSTER (معمل القاهرة للدراسات العمرانية Cairo Lab for Urban Studies والأبحاث والتدريبات البيئية Training and Environmental Research) سيجمع المنتدى اساتذة جامعيين ومتخذي قرار وممثلين عن المجتمع المدني من فرنسا ومصر ومن حوض البحر المتوسط. سيقوم المشاركون بتقاسم التحليلات والتوصيات حول التجارب العمرانية المبتكرة. سيتم تناول ايضا وجهات النظر الوطنية حول أنظمة المدن والمفهوم المؤسسي للمدن الكبرى والأشكال الديناميكية المختلفة للتمدد العمراني في الضواحي مع \كر أمثلة ملموسة ومبتكرة في مجال التصميم المشترك للفضاء العمراني.

وأخيرا، ستُختتم أعمال اسبوع المدينة المستدامة في 28 نوفمبر بالمعهد الفرنسي في مصر بإقامة منتدى من تنظيم الوكالة الفرنسية للتنمية حول موضوع الأحياء العشوائية. يهدف المنتدى المفتوح للجمهور (في إطار الأماكن المتاحة) إلى تنمية الأفكار حول الاستراتيجية والبرامج المبتكرة التي يتعين تطبيقها في مواجهة الزيادة المطردة في الأحياء العشوائية في مصر وذلك من خلال عرض حول خطة عمل الحكومة المصرية ودراسات حول حالات ملموسة بالإضافة إلى مائدة مستديرة تجمع بين عدد من المداخلين من أوساط مهنية مختلفة (كبار موظفين، ممولين، اساتذة جامعيين)

وهناك عدد من المعارض التي سيتم افتتاحها خلال هذا الاسبوع:
-  معرض "الإسكان في القاهرة" Housing Cairo بالمعهد الفرنسي للأثار الشرقية في 26 نوفمبر (الحضور بالتسجيل المسبق فقط)؛
-  معرض حول "أسطح القاهرة واستخداماتها" بمركز الدراسات الاقتصادية والقانونية والاجتماعية "سيداج"؛
-  معرض حول صور فوتوغرافية متعلقة بمشروع من تمويل الوكالة الفرنسية للتنمية والاتحاد الأوروبي بهدف تدعيم التوظيف وتحسين ظروف الحياة في العديد من الأحياء العشوائية في القاهرة، في 28 نوفمبر، الساعة 12.30 بالمعهد الفرنسي للتنمية

نشر في 20/11/2017

أعلى الصفحة