اتصال هاتفي بالرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية [fr]

أجرى رئيس الجمهورية مساء أمس اتصالاً هاتفياً برئيس جمهورية مصر العربية، السيد/ عبد الفتاح السيسي

ناقش الرئيسان الوضع في ليبيا واعتبرا أن مخاطر التصعيد العسكري تتطلب أن تتحلى جميع الأطراف الدولية والليبية بأقصى درجات ضبط النفس وتم التوافق على العمل بتنسيق وثيق في إطار مؤتمر برلين وكذلك من أجل تسهيل إحياء المفاوضات بين الأطراف الليبية بصورة حاسمة. كما أعرب الرئيسان عن رغبتهما في إيجاد حل سياسي في إطار الأمم المتحدة والالتزام بالمبادئ المتفق عليها في باريس وباليرمو وأبو ظبي من أجل استعادة وحدة ليبيا وسيادتها الكاملة.

كما تناول رئيس الجمهورية ونظيره المصري الوضع في شرق البحر المتوسط واعتبرا أن مذكرة التفاهم بين تركيا وليبيا حول ترسيم الحدود البحرية بينهما مخالفة لقانون البحار. واتفق الرئيسان على مواصلة الاتصال الوثيق بينهما بشأن هذه المسألة.

تبادل الرئيسان جميع الموضوعات المدرجة في حوار الثقة بين فرنسا ومصر ولاسيما مسألة حقوق الإنسان والموضوعات الأساسية للتعاون الثنائي كما سيناقشان هذه الموضوعات مرة أخرى عما قريب.

نشر في 09/01/2020

أعلى الصفحة