إطلاق الحملة القومية "اتكلموا !" ضد التحرش الجنسي في المواصلات العامة في مصر (25.11.2018) [fr]

بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة أشكال العنف ضد المرأة، شارك سفير فرنسا، السيد/ ستيفان روماتيه، يوم الأحد 25 نوفمبر 2018، بوزارة الاستثمار والتعاون الدولي، في إطلاق حملة توعية قومية ضد التحرش الجنسي في المواصلات العامة في مصر.

وهذه الحملة، التي تحظى بوجه خاص بمساندة الوكالة الفرنسية للتنمية، تم إطلاقها وعمل التنسيق اللازم بصددها بواسطة شركة "بسيطة" إحدى الشركات الناشئة الفرنسية-المصرية بالشراكة مع المجلس القومي للمرأة ووزارات النقل والاستثمار والتعاون الدولي والشباب والرياضة.

للاطلاع على الفيديو الخاص بحملة "اتكلموا !"، اضغط هنا : https://bit.ly/2Ky9IGF

بعد مرور خمسة وعشرين عاما من صدور إعلان الأمم المتحدة للقضاء على العنف ضد المرأة، تذكر فرنسا بالتزامها من أجل وضع نهاية لكافة أشكال العنف. تحتل المساواة بين الرجل والمرأة قلب السياسة الخارجية لفرنسا، وهي أيضا أولوية للرئاسة الفرنسية لمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى وكذلك لجنة وزراء مجلس أوروبا.

نشر في 28/11/2018

أعلى الصفحة